حب الظهور فطرة بشرية ولا مرض نفسي؟

19/11/2018


لما بنشوف حد بيحب يلفت الانتباه خصوصًا لما يكون وسط مجموعة من الناس، أول حاجة بتيجي في دماغنا هما في الحقيقة حاجتين إن الشخص ده إما مريض أو إنه شخص واثق في نفسه بيعرف يتكلم بطلاقة وسط الناس عادي من غير أي توتر أو خوف.
في الموضوع ده هتعرف إذا كان حب الظهور هو مرض نفسي يعاني منه فئة من الناس ولا هي فطرة في النفس البشرية عادي جدًا.


الحاجة للشوفان
دكتور محمد طه، استشاري الطب النفسي بكلية الطب في جامعة المنيا، بيقول إن الإنسان عنده غريزة اسمها "الحاجة للشوفان"  يعني تحس إنك مهم ومؤثر في المكان اللى إنت فيه وإن وجودك ليه تأثير ومعنى، كمان كمل في مقال منشور ليه بعنوان "الحاجه للشوفان" إن عدم إشباع الحاجة دي بتأدي إنه يكون فيه ناس عندها مرض الظهور، زي الشخص النرجسي اللى عاوز يكون محور الكون ومحط أنظار الناس كلها بالشخصية الهيستيريونية وهو اللى يكون مهوس باللبس والمكياج، لكن علشان ده ميحصلش لازم تحس ان ليك تأثير وقيمة وإنك متشاف والناس مهتمة برأيك، ولو ملقتش ده أطلبه بكل صراحة وبكلام مباشر وواضح جدًا.


حب الظهور والاستعراض
وبتقول دكتورة عائشة عبدالعزيز الشيخ، استشاري الأمراض النفسية، في مقال لها منشور بعنوان "حب الظهور والاستعراض" إن علم النفس بيشوف حب الظهور ولفت الانتباه دي حاجة نفسية غريزية زيها زي الحاجة للأكل والشرب والحاجات العاطفية اللى منها العطف والحب وكسب الاحترام، ولكن مع الاستمرار في حب الرغبة دي أو عدم إشباعها بيولد أمراض نفسية زي ان الناس تبالغ في مظاهرها.

الفرق بين حب الظهور كمرض وصفة عادية
الدكتورة حنان حسين، استشاري الطب النفسي في المركز الأمريكي النفسي والعصبي، اتجهت لمحور تاني مهم جدًا وهو إزاي أقدر أحدد أن حب الظهور الفطري العادي وصل لمرحلة المرض، فقالت على حسب الكم والكيف ونتيجتها على المحيط اللى حواليك، بمعنى أن أداء الشخص نفسه في الحياة يبقى مضطرب وغير متوازن.


من هنا نقدر نقول إن حب الظهور ده فطرة في الناس كلها، وإننا بنحتاج نعبر عن نفسنا ونحس إننا موجودين ولينا تأثير في المحيط اللى إحنا فيه فلازم الرغبة دي تكون مشبوعة، وبيكون من حقنا نطلبها لو محسيناش بيها .




 

Comments: