عالم مصري حاصل على "نوبل للحماقة": السراويل البوليستر تلعب دورا في عجز الفئران الجنسي

06/12/2018

جايزة نوبل بالنسبة لنا هي التكريم اللي بياخدوا شخص عمل حاجة عبقرية فادت البشرية، بس الغريب إن فيه جايزة  اسمها جائزة إيج نوبل أو جائزة نوبل للجهلاء أو جائزة نوبل للحماقة أو جائزة نوبل للحماقة العلمية، وهي جايزة للناس اللي عملوا أبحاث فارغة عديمة المضمون واللي المفروض ماتتكررش تاني عشان عدم فايدتها وعدم قابليتها للتطبيق، الجايزة على موقعها بتقول إن هدفها تخلي الناس تضحك، وبعدين تفكر.

الجايزة دي بتتوزع على 10 أشخاص في 10 مجالات مختلفة في مراسم احتفال شبه جايزة نوبل شوية في قاعة احتفال مهيبة بمسرح هارفرد ساندرس وبدأت توزيعها في سنة 1991، وبيكون فيه في الاحتفال تقريبا 1200 مدعو، وبتذاع على الإنترنت والتلفزيون، وفروع الجايزة هي معظم المجالات اللي بتغطيها جايزة نوبل الأصلية زي الأحياء، والاتصالات، الطب، وفي الأدب والاقتصاد والسلام.

وعلى سبيل المثال، في نسخة 2018 فازت بـ"إيج نوبل" في مجال الاقتصاد، البروفيسورة الكندية ليندي ليانج من جامعة ويلفريد لورييه بسبب بحثها اللي أثبت إن الموظفين اللي بيفرغوا غضبهم من المديرين بيتحسنوا لإن تصوراتهم عن الظلم بتتبخر مع التفريغ.

وفي مجال الطب، فاز مارك ميتشل، وديفيد وارتينجر عن بحثهم اللي بيثبت إن ركوب قطر الموت بيساعد على نزول حصاوي الكلى أسرع، وفي الكيمياء فازت البرتغالية باولا روماو وزملاؤها اللي أثبتوا إن اللعاب البشري بيساعد على تنضيف الأسطح المتسخة.

وفي مجال الأدب فاز فريق من الباحثين الأستراليين بعد ما أثبتوا إن معظم الناس اللي بتستخدم منتجات معقدة مابتقراش التعليمات أصلا.

والغريب اللي معظم الناس ماتعرفهوش إن فيه عالم مصري فاز بجايزة نوبل للحماقة، وهو العالم الراحل الدكتور أحمد شفيق، وده كان عن بحثه اللي قدمة سنة 1993 اللي كان بيثبت فيه إن الفيران اللي بتلبس سراويل مصنوعة من البوليستر بتبقى أقل في النشاط الجنسي من اللي بتلبس سراويل قطنية أو صوفية، وأثبت كمان في بحثه إن "الحقول الكهروستاتيكية" الناتجة من السراويل البوليستر بتلعب دور في العجز الجنسي.





 

Comments: