صور.. كل اللي محتاج تعرفه عن "الثقب الأسود": قد الأرض 3 مليون مرة

11/04/2019


حدث غير مسبوق في تاريخ الفيزياء الفلكية حصل إمبارح، لما قدر العلماء يرصدوا أول صورة لثقب أسود في مجرة بعيدة، وده بعد أكتر من 100 سنة من نظريات آينشتاين عن الجاذبية وكلامه عن وجود ثقوب سوداء ضخمة، يعني إيه ثقب أسود وليه الصورة دي مذهلة؟ النقط اللي جاية فيها الشرح بالتفصيل:

- الصورة التقطت بـ 8 تليسكوبات ضخمة تابعة لمشروع "إيفنت هورايزون تليسكوب"، وهي تليسكوبات كبيرة الحجم موزعة على أكتر من مكان في العالم، وأطلق عليه لقب "الوحش" أو "الوحش الجائع"، وهو موجود في مجرة بعيدة اسمها إم87

- الصورة دي والوصول لشكل حقيقي غير متخيل للثقب الأسود، بيؤكد تنبؤات آينشتاين من 100 سنة، عن وجود أجسام/ مناطق شديدة الضخامة بجاذبية شديدة الضخامة، تبتلع كل ما حولها

- الثقب الأسود عبارة عن جسم مجهول النوع والعناصر، لكن معروف إن كتلته شديدة الضخامة بشكل مايستوعبوش البشر، فهو 6.5 مليار ضعف كتلة الشمس، والكتلة الضخمة دي بينتج عنها بالضرورة جاذبية ضخمة بنفس القدر، الجاذبية دي هي اللي بتبتلع أي شيء داخلها مهما كانت حجمه وكتلته، الثقب بيبتلع آلاف النجوم والأجرام السماوية جواه لأن جاذبيته لا تقاوم، لدرجة إنه بيبتلع حتى الضوء ومصادره في الفضاء، وده اللي بيفسر إنه "أسود" ومعتم تماما، في حين إنه باين حواليه بعض الضوء بسبب النجوم اللي مانجذبتش داخله بشكل كامل.

- اللي بيؤكد إن عقل البشر مش ممكن يستوعب ضخامة الثقب الأسود، هو إن مساحته 40 مليار كيلومتر، يعني قد الأرض 3 مرات

- الثقب أشبه بحفرة ضخمة جدا داخل نسيج الكون (اللي بيتكون من زمان ومكان)، الحفرة دي بينجذب داخلها كل الأجرام والأجسام والنجوم المحيطة والوصول ليها بيبقى مستحيل، ومصيرها بيكون مجهول

- الصورة الجاية بتوضح يعني إيه حفرة في نسيج الكون، زي ما الشمس بجاذبيتها بتمثل شيء ليه كتلة ووجود داخل نسيج الكون، الثقب الأسود هي كتلة أعمق بكتير جوه النسيج

Comments: