هيحصل إيه لو زيمبابوي انسحبت من ماتش الافتتاح؟ اعرف نص لوايح "الكاف"

20/06/2019

كلام كتير منتشر عن تمرد وغضب بين لاعيبة منتخب "زيمبابوي" بسبب خلافات مع اتحاد الكورة في بلدهم، واللي بسببه هدد اللاعيبة إنهم مايلعبوش ماتش الافتتاح اللي المفروض معاده بكره الساعة 10 بالليل على ستاد القاهرة في انطلاق كاس الأمم الأفريقية، مصر 2019.

انسحاب "زيمباوي" مش بالتأكيد هيبوظ ماتش الافتتاح ومشهد بداية البطولة، لكنه مش هيبوظ البطولة كلها لأن "كاف" حاطط لايحة طويلة عريضة للبطولة بتحدد إيه اللي يحصل في كل حالات الانسحاب ورفض اللعب، دورنا على اللوايح ودي أهم المواد اللي بتحط قواعد للتعامل مع الحالات دي، واللي موجودة في الفصل رقم 35 تحت بند "الانسحاب"

مادة 82

لأي سبب وفي أي حالة، لو منتخب ما انسحب من المسابقة أو رفض يلعب ماتش أو خرج من أرض الملعب قبل نهاية الوقت القانوني مع صفارة الحكم، هيعتبر خسران بنتيجة 3-0 وهيتم إبعاده تماما من البطولة 

مادة 83

المنتخب اللي مش هيكون موجود في أرض الملعب بالملابس الرسمية للعب في المعاد المحدد للماتش أو على الأقل في خلال 15 دقيقة من المعاد المحدد، هيعتبر خسران والحكم هيسجل غياب الفريق في تقرير الماتش، واللجنة المنظمة هتحدد إجراء تاخده ضد المنتخب

مادة 84

الفريق اللي هيعمل أي مخالفة من المادة 82 والمادة 83 هيعتبر خسران بحد أدنى 3-0 وأي "سكور" أو أهداف إضافية سجلها الفريق المنافس لحد لحظة انسحاب المنتخب، هتضاف على الـ 3، فتبقى النتيجة 4-0 أو 5-0 حسب عدد الأهداف اللي سجلها الفريق المنافس في الفريق المنسحب، وهيبقى للجنة المنظمة الحق في اتخاذ أي إجراءات إضافية

مادة 86

المنتخب اللي هينسحب "من قبل بداية البطولة"، هيتم إقصاءه من الدورة تماما، وهيحل محله المنتخب اللي جه بعده في ترتيب المجموعة في التصفيات، وفي حالات معينة، ممكن المجموعة اللي فيها الفريق المنسحب تكمل بـ 3 منتخبات.

مادة 87

المنتخب اللي هينحسب "مع بداية البطولة" هيعتبر خسران في الـ 3 ماتشات في دور المجموعات بنتيجة 3-0

الجدير بالذكر، إن العقوبات دي كلها مبدئية، ويحق للجنة المنظمة ولـ"كاف" إنهم ياخدوا أي عقوبات إضافية من ضمنها حرمان المنتخب المنسحب من المشاركة في البطولة لدورة أو دورتين متتاليتين، ده غير العقوبات المالية طبعا.

Comments: