ملخص حكاية خطف بنت على "سكوتر" في إسكندرية: كانت مع إخواتها

25/06/2019

انتشر على "فيسبوك" ومواقع التواصل الاجتماعي، صورة لشابين ومعاهم بنت راكبين "سكوتر" وفي نفس البوست صورة لشاب تاني قالوا إنه انقذ البنت لإن الشابين اللي معاها كانوا خاطفينها، واتقال كمان في "البوستس" المنتشرة إن البنت من المخطوفة من الزقازيق، ده غير إن الصورة اللي اتلقطت لهم كانت في نفق السويس في إسكندرية، والشاب اللي اتدخل وأنقذها شاب إسكندراني نشر صورته.

الشاب اللي اتدعى إنه انقذ البنت اسمه محمد سعيد، واتواصلت معاه بعض الصحف والمواقع الإلكترونية وقال إنه شغال مهندس ومدير لمركز خاص في إسكندرية، وإنه اتدخل لما شاف البنت راكبة "سكوتر" بين الشابين في نفق قناة السويس في وسط إسكندرية، وقال كمان إنه كان واضح على البنت إنها متخدرة أو في حالة إعياء وده اللي خلاه يتدخل عن طريق إنه مشي وراهم لحد ما راح عند أقرب أمين شرطة اللي قبض عليهم بعد كده.

وقال محمد سعيد إن أمين الشرطة اتفاعل معاه على طول ووقفهم عند كوبري محرم بك، وقبض عليهم ولقى فعلا إن البنت كانت متخدرة تماماٌ، وقال إن صفحات كتير على السوشيال ميديا نشرت الفيديو ووصلوا لأهل البنت في الزقازيق.

لكن الحقيقة بقي إن كل الحكاية دي هي ادعاءات، زي ما قال مصدر أمني في مديرية أمن اسكندرية في تصريحات صحفية، ونفى القبض على البنت والشابين، وقال المصدر إن الفيديو فعلا في نفق قناة السويس في منطقة محرم بك في إسكندرية لكن مفيش أمين شرطة قبض عليهم وإن التحريات الأمنية لحد دلوقتي ماتوصلتش لهوية البنت عشان توضح إذا كانت مخطوفة أو لا.

ومن جانب تاني ظهر فيديو للشابين اللي كانوا راكبين "السكوتر" بيوضحوا فيه اللي حصل وقتها، وقالوا إن هما أخوات البنت اللي كانت راكبة معاهم، وهي عندها إعاقة حركية بسيطة وأخوه كان راكب وراها عشان يسندها، وإنهم كانوا بيوصلوها المركز، وواحد صورهم من غير ما ياخدوا بالهم ونزلها على صفحته وإن الشخص ده ادعى إنه زنق عليهم وواقف لهم أمين شرطة ونزل صورة لبنت تانية خالص غير اختهم ميار.

وده الفيديو اللي وضح فيه الولد الكلام ده:

Comments: