٥ أمراض نفسية في "عصر السوشيال ميديا"

31/07/2019

زي ما كل عصر له أمراضه العضوية المعروفة سواء لصعوبتها أو لعدم اكتشاف دوا شافي لها أو لانتشارها على مدى واسع، الأمراض النفسية كمان كتير بتكون وليدة عصرها، نتيجة لخلل ما عام أو ظروف اجتماعية واقتصادية متشابهة بيمر بيها العالم.

وفي عصرنا الحالي، وسائل التواصل الاجتماعي أصبحت نافذة مهمة لتعبير كل واحد عن مشاعره وأفكاره ومشاكله، ووسيلة لتوثيق مدى تطور وانتشار نوع معين من الشكاوي والحالات النفسية، واللي حاولنا نجمعها هنا في موضوع واحد.

1- الاكتئاب

بقينا من الممكن نسميه مرض العصر بجدارة، على الرغم من إن الكلمة أصبحت سيئة السمعة من سهولة استخدامها طول الوقت في حالات ما وصلتش لمستوى الاكتئاب المرضي، لكن دة ما يمنعش انتشار الحالة بشكل كبير ومصاحب لها أفكار انتحارية.

2- القلق وقلة النوم

يمكن انتشار المشكلة دي يكون مرتبط بالتطور التكنولوجي وزيادة نسبة الأجهزة الذكية في متناول الإيد طول الوقت، واللي بتسبب تشتيت الانتباه وصعوبة النوم بسبب إضاءتها أو بسبب التركيز أوقات طويلة في الشاشات.

3- الخوف من الدخول في علاقات

العلاقات العاطفية أكتر موضوع شائك وممكن تلاقيه مادة حوار على أي منصة تواصل أو مناقشة، واللي بيبان فيها بشكل كبير طول الوقت الشكوى والتذمر من صعوبة الدخول في علاقة وصعوبة التفاهم مع طرف تاني.

في نفس السياق الاطلاع الكبير على العالم والنماذج المختلفة من ثقافات ومجتمعات متعددة كان سبب في تزايد الخوف دة بشكل ما، لانه ولّد إحساس إن كل الطرق هتوصل لنفس النهاية مهما حاولت تكون أكثر نضج وتميز.

4- ارتباط التوتر بالأكل

في الغالب الأكل من أكتر الموضوعات اللي بيتم ربطها بكل حاجة، سعيدة أو تعيسة، وزيادة او انتشار أي حاجة من النقط السابقة بيكون مرتبط بيه توتر في نظام الأكل، وبعض أعراض القولون العصبي، وفتح شهية أو قلتها.

5- عدم الثقة بالنفس

تعتبر من أهم النقط وأكثرها انتشار بأشكال مختلفة وأعراض مختلفة، خصوصًا في عصر السوشيال ميديا، قدرنا نسجل قد إيه عدم الثقة في النفس مش مجرد شخص خايف أو متوتر في مواقف محددة، ومش لازم يبقى شخص قريب منك، لكن هي حالة عامة مسيطرة على عدد كبير من الأشخاص.

ممكن تشوف دة بوضوح في أشخاص لهم اهتمامات معينة مزيفة بيعملوا منها "تريند"، أسلوب معين في الحوار بيميل أكتر للعجرفة، أو صد الآخر بشكل مستمر  وعدواني، زي بعض الحالات اللي بتظهر من "أنفولونسرز" مشهورين.

في النهاية كل مشكلة بيظهر منها حالات حقيقية لازم التعامل معاها بجدية شديدة زي ما بنتعامل مع الأمراض العضوية، وبيظهر منها المزيف أو الوهمي، لأن كلنا جوانا نسبة من كل مرض أو بنمر بحالات عابرة تحطنا في أعراض مشابهة، لكن الأكيد إن مش كلنا مرضى.

Comments: