إزاي تساعد شخص بيمر بصدمة نفسية؟

06/08/2019

كل حادثة كبيرة أو صغيرة، استثنائية أو تقليدية مكررة، بيكون لها نتايج سيئة ومعاناة على اللي مروا بيها أو شافوها قدامهم، بنفس مقدار ضحاياها اللي اتأذوا بدنيًا، ومفيش شك إن الألم النفسي والمعنوي، بيساوي في ضغطه وأثره الأذى الجسدي، ومفيش أصعب من وجودك مع شخص قريب منك مر بتجربة زي دي، وإنت مش قادر تساعده، عشان كدة جمعنالك هنا أهم الحاجات اللي ممكن تعملها عشان تتعامل مع حد قريب منك بيمر بمشكلة زي دي زي ما ذكرها موقع "phoenix australia" المتخصص في الصحة النفسية.

1- الدعم العملي

بعد أي حادث سيئ مهم إنك تساعد المتضرر منه إنه يرجع لروتينه الطبيعي، ودي شوية نقط تساعده بيها على دة:

- لازم تدرك إنه مر بوقت صعب ومحتاج وقت ومساحة عشان يستوعب دة، فممكن تعرض عليه إنك تعمل بداله حاجات من التزاماته زي غنك تاخد بالك من أولاده أو من أشخاص مسؤوليه منه، أو تعمل بداله مشاوير أساسية بيشتري فيها لوازم البيت.

- لو الحدث مرتبط بحاجة بيغطيها الإعلام، ممكن تعرض عليه إنه يفصل شوية وإنك هتبلغه بأي جديد يهمه، عشان ما يحسش إنه مضطر يراقب اللي بيحصل طول الوقت.

- شجعه دايمًا إنه ياخد باله من صحته البدنية، ياكل كويس، يعمل رياضة لو متعود عليها، أو حتى يتمشى شوية يوميًا، يقلل السجاير والقهوة والكحوليات.

- ركز على الإنجازات مهما كانت صغيرة، الواحد وهو في حالة مش كويسة ممكن ما يهتمش أو ما يقدرش يشوفه إنجازاته والتقدم اللي بيعمله.

- حاول كل يوم تعمل معاه حاجة كان بيستمتع أما يعملها قبل كدة.

- لو مر أكتر من أسبوعين وتعاملك المبدأي مع الموضوع ماكانش جايب نتيجة، انصحه يروح لمتخصص يساعده بشكل أفضل.

2- الدعم المعنوي

طبيعي يعدي وقت بعد التعرض لأي صدمة وصاحبها مش عايز يتكلم، مهم إنك ما تضغطش عليه عشان يواجه أزمته أو يسترجع الحدث، بس لو حصل وكان حبب يتكلم، فيه شوية نقط لازم تخلي بالك منها:

- اختار الوقت المناسب اللي ما تحصلش حاجة تقاطعك فيه وإنت بتتكلم معاه، أو تكون مستعجل أو مضغوط.

- أكدله دايمًا إن حزنه طبيعي ومقبول بعد اللي مر بيه.

- أجّل الكلام لوقت تاني لو حسيت إنه انفعل زيادة أو أحزانه مخلياه مش قادر يكمل.

- خليك عارف إن كلامه عن محنته طبيعي يطلع من جواه غضب أو حزن، ما تفضلش حاسس إنك لازم تخليه يبقى كويس أو أحزانه تنتهي.

أهم حاجة في الوقت دة هو إنك تبقى مستمتع جيد، وما تشغلش بالك بإنك تقول "الصح" أو اللي المفروض يتقال، في الموقف دة مفيش صح وغلط، لكن فيه نقط ممكن تاخد بالك منها زي:

- حط نفسك مكانه، ما تقاطعهوش، ما تحاولش تعرض أمثلة من حياتك الشخصية، وطبعًا ما تتكلمش عن نفسك!

- تجنب الكلام التقليدي زي "أنا حاسس بيك"، "كل حاجة هتبقى كويسة"...إلخ.

- وضح إنك متفهم مشكلته بجمل زي "صعب إن الواحد يمر بحاجة زي دي"، "أنا عارف إن دة وقت صعب عليك".

- اطرح أسئلة توجه دفة الحديث لاتجاه معين، زي "إنت مريت بوقت صعب، عامل إيه دلوقتي؟"، "هل حابب إننا نتكلم في الموضوع"، أو ابدأ بالكلام عن الناس اللي حواليه اللي متأثرين هما كمان بحزنه أو بالحدث.

- وضح دايمًا إنك فاهم كلامه ومركز معاه، استخدم المعلومات اللي بيقولها عن نفسه وأحاسيسه في الجمل اللي بترد بيها.

لو الشخص ده مش حابب يتكلم في الموضوع، ممكن تتكلم معاه في أي حاجة تانية، أو تقضي معاه في العموم تساعده في أموره اليومية، لو عايز يقضي وقت لوحده ما تضغطش عليه، لكن شجعه دايمًا يقابل ناس حتى لو وقت صغير من اليوم، الوحدة في أغلب الأحوال بتخلي الأمور أسوأ.

3- خلي بالك من نفسك

محاولة مصاحبة حد في أزمة أو مساعدته على الخروج منها، ممكن تأثر عليك وتدخلك في حالة مش كويسة، وساعتها إنت كمان وجودك مش هيبقى فعال، عشان كدة حاول تدور على أماكن متخصصة فيها جلسات علاج جماعي أو ناس في نفس حالة الشخص اللي يهمك أمره، بجانب إنك ممكن تدور على مستشار نفسي يساعدك على اتباع الخطوات المظبوطة واختيار مجموعة مناسبة للحالة.




 

Comments: