٥ نصايح عشان تعدي التوتر في بداية علاقة جديدة

25/08/2019

بداية أي علاقة بتكون دايمًا موترة ومليانة أفكار وتساؤلات، سواء بسبب علاقة قديمة في حياتك اتسببت في إنك تبقى مش عارف تثق في حد من تاني، أو خوف من التجارب اللي حواليك واللي مش عايز تواجه نفس مصيرها، عشان كده جمعنالك شوية نصايح تساعدك في المرحلة دي زي ما قدمها موقع "Tiny buddha".

1- شريكك الحالي مش هو شريكك السابق

طبيعي إنك تقارن طول الوقت بين الاتنين في البداية، بس لازم تفكر نفسك باستمرار إن الشخص ده شخص مختلف عن اللي كنت معاه في علاقة قبل كده، ودوره في حياتك مهما كان، هيكون مختلف عن اللي فات.

2- فكر قبل ما تتخانق

قبل ما تعمل خناقات ممكن تبقى متخيلة ومش حقيقية، خد دقيقة تفكر فيها في مصدر مشاعرك دي، هل هي عدم ثقة في نفسك ناحية حاجة معينة؟ صدمة قديمة عندك من موقف مشابه لاللي حاصل؟

حاول تفرق بين مثلًا إن حد مشغول وبين إنه بيتجاهلك، الكلام الحلو وهو تعبير حقيقي عن المشاعر وبين الحب اللي هدفه استغلال، الكلام الجاف بشكل ما والكلام الجارح اللي مقصود بيه الأذية.

3- التوقعات مصدر الإحباط

راجع توقعاتك باستمرار، لو شريكك عمل حاجة وحسيت إنها مش قد اللي كنت منتظره، فكر هل توقعاتك دي أصلًا كانت عادلة؟ على سبيل المثال لو إنت مستني من شخص إنه يهتم بكلامك، يقدملك حب، يقف جنبك، ده عادل، لكن لو مستني إنه يقرا أفكارك، ويفهم لوحده اللي إنت بتفكر فيه، وإنك تبقى محور الكون في الوقت ده، أكيد ده مش عادل.

4- صلح نفسك قبل ما تفكر تصلح شريكك

من أكتر المشاكل الشائعة في الحياة بشكل عام مش بس العلاقات، هي الإسقاط، وإنك تعكس مشاكلك على الناس القريبين منك، لأن توجيه الاتهامات لأي حد أسهل بكتير من إنك تتكلم مع نفسك وتشوف محتاج تصلح إيه فيها! عشان كده قبل ما تفكر إنك محتاج تصلح شريكك فكر في هل إنت لو مكانه هتبقى عندك استعداد حد يغيرك؟ 

5- الثقة 

وجود تجارب سيئة أو مخاوف، ممكن يخليك مش واثق في اللي قدامك، بس طول ما هو ما عملش ما يستدعي ده مش هيبقى فاهم إنت مشكلتك إيه؟ بتعمل كده ليه؟ خليك دايمًا فاكر إنك بدل رضيت تخوض التجربة يبقى ما ينفعش تقلل من شريكك باستمرار بإنك ما تثقش فيه، مهما كانت خبرتك أو مدى ضخامة اللي مريت بيه، لازم تعرف إنك بتبدأ من جديد.

Comments: