فهد بلان.. قال على أم كلثوم مش حلوة وحب في "مريم" ابتسامتها

26/08/2019

كتبت: نوران عاطف

صوت جبلي فخم، على الرغم من شهرته الواسعة اللي بدأت من لبنان وبعدين انتقلت لمصر، إلا إنه مش من الأسماء المعروفة بشكل كبير لجيل الشباب زي غير من فنانين العصر ده زي عبد الحليم أو فريد الأطرش.

أسلوب "بلان" في الغنا بيشبه جدًا شخصيته في الحقيقة، الشخصية العربية الأصيلة، الكرم، الرجولة، الشهامة، حاجات ساهمت في ظهوره ونجاحه الكبير اللي كان سببه اختلافه عن اللي في الساحة، واحتواء أغانيه على اتجاه متفرد خاص بيه، ولازمات عربية ريفية أحيانًا.

بدأ فهد بلان من كورس الإذاعة اللي قعد فيه 3 سنين واللي بيقول عليها هو "معهد المغنيين" أو المدرسة الحقيقية اللي ممكن يمر بيها المطرب لأنها فترة من عمره بيشارك في الغناء لكل ألوان وأنواع الأغاني والموسيقى، لحد ما بدأ إنتاجه المستقل مع الملحن عبد الفتاح سكر، وبدأ معرفة الجماهير بيه ونجاحه في جذب انتباههم.

بعد فترة من النجاح الإذاعي ظهر "فهد" على الشاشة وكان ده إضافة كبيرة لشعبيته، لأن حركاته وأداءه الشامي اللي بيقدم بيه أغنياته هو كمان كان جديد على المشاهد ومُحبب لقلبه لأنه بيعبر عن الجانب الذكوري أو الرجولي اللي بيقدسه أغلب الجمهور العربي، وعن التطور ده في مسيرته علق "بلان" لما سألته المذيعة ليلى رستم في حوار لها معاه وقال "إن ظل الفنان بيأثر كتير" لكنه أكد إن لو المطرب ما عندهوش صوت كويس مش هيتقبله الجمهور حتى لو كان شكله حلو أو دمه خفيف وضرب مثل بإن "أم كلثوم مش حلوة" بس نجاحها ضخم جدًا!

نفس اللقاء جمع معاه الفنانة مريم فخر الدين، واللي كانت بتجمعهم في الوقت ده علاقة اتطورت للجواز بعد كده، لما سألتهم "رستم" عن العلاقة اللي بتجمع بينهم دلوقتي وإذا كانت تعبر خطوبة، رد "فهد" بإنهم بيحبوا بعض و"ومفيش حاجة تمنع إن الواحد يحب حد".

على عكس الشائع من إنكار الفنانين لعلاقاتهم ببعض طول ما هي خارج إطار الجواز، اتكلم "فهد" و"مريم" بأريحية شديدة عن تفاصيل علاقتهم، وكان اللقاء ملئ بالمشاعر الطيبة من ناحية وبالمشاكسات المعتادة بين أي ثنائي من ناحية تانية، على سبيل المثال أما سألتهم "ليلى" عن اللي جذب كل واحد فيهم للتاني هو قال "الرقة، وابتسامتها في المصاعب.. أعصابها دايمًا أقوى من الشدائد"، وهي قالت "طيبة قلبه.. أنا بحب الأولاد وشايفة فهد طفل كبير".

جواز فهد بلان والفنانة المصرية ما دامش كتير، على الرغم من إنها في لقاء لها مع الإعلامية صفاء أبو السعود، كان بتقول قد إيه هو كان شخص كويس، وكريم لدرجة مزعجة أحيانًا، خلتها في مرحلة من جوازهم ببعض تخلي لكل واحد فيهم في نفس العمارة شقة مستقلة لأنه كان باستمرار بيعزم الناس اللي بتشتغل معاه، مهما كان قربهم أو عددهم وفي أي وقت.

قدم "بلان" عدد من الأغنيات الخالدة والبارزة في تاريخ الغناء العربي زي "واشرحلها"، "ركبنا على الحصان"، "يا سالمة"، و"على كفي" واللي كانت من ضمن إنتاجه في مصر ومن ألحان الموسيقار بليغ حمدي.

 

Comments: