٧ أعراض لـ"Borderline" أو اضطراب الشخصية الحدية: تقلبات مزاجية حادة (تجربة شخصية)

26/08/2019

 أكيد لو اتفرجت على فيلم "الفيل الأزرق" هتبقى سمعت يحيى وهو بيقول للبنى إن عندها Borderline واللي كان بشكل ما غير مفهوم بالنسبة لكل المشاهدين، الـ"Borderline personality disorder" أو بالعربي اسمه "اضطراب الشخصية الحدية" وزي ما هو باين من اسمه شوية إن الشخص بيعاني من نوبات غضب أو تقلبات حادة سواء في المزاج أو في صورته عن نفسه أو في عواطفه تجاه الناس خصوصا القربين منه.

المقال ده بيتكتب من قلب المعاناة الشخصية مع اضطراب الشخصية الحدية، بعد فترة لا بأس منها مع المعافرة مع الاضطراب أو بالأصح مع مرحلة متقدمة منه لإني ماعرفش أعرضه بدأت تظهر عليا وتأثر على حياتي إمتى، إلا لما بقى في مراحل متقدمة من أذى النفس ولخبطة في العلاقات وعدم توظيف المشاعر بصورة صح أغلب الوقت، قررت أعافر معاه وأنهي المهزلة دي، ولإن الرحلة مستمرة بقالها سنتين فطبيعي زي أي رحلة تعافي وقعت مرة وانتكست وقررت أقاوم تاني بشكل أكبر.

 ولإن الاكتئاب من مضاعفات الاضطراب بيبقى أوقات محتاج أدوية فعديت بالمرحلة دي وكان معاها جلسات فردية بس، وبعد كده دخلت في مرحلة تانية وقررت أروح جلسات جماعية أو ما تسمي بالـ"DBT" وهي جلسات السلوك الجدلي، وفي الفترة دي لقيت إن فيه عدد من الناس مش رقم قليل يعني بيحاولوا مع نفسهم وقرروا يتعاملوا مع نفسهم ويتعاملوا مع الاضطراب، خليك عارف إن المقال ده باب التوعية وعشان لو بتعاني من الاضطراب ده تعرف إنك مش لوحدك، وأكيد فيه ناس حواليك ممكن تساعدك بس قررت إنت المقاومة والتعافي.

أولا حوالي 1.6% من سكان الأرض بيعانوا من اضطراب الشخصية الحدية حسب دراسة حديثة عن اضطرابات الصحة العقلية في الولايات المتحدة، في حين إن الرقم يبدو قليل بس ده معناه إن فيه أكتر من 4 مليون شخص في الولايات المتحدة بس بيعانوا من الاضطراب ده، وده معناه إن فيه عدد كبير من الأشخاص على الأرض بيحاولوا يؤذوا نفسهم أو بيحاولوا ينتحروا أو علاقاتهم غير مستقرة أو صورتهم عن نفسهم مشتتة، و75% من المصابين بالاضطراب ده ستات.

خلينا نقولك إيه أعراض المرض عشان تعرف إذا كنت إنت أو حد من الأشخاص اللي حواليك بيعاني من اضطراب الشخصية الحدية:

1- تقلبات مزاجية حادة:

زي ما قولنا في الأول إن الشخص اللي بيعاني من اضطراب الشخصية الحدية، بيبقى عنده تقلبات مزاجية حادة ممكن تستمر لساعات أو لأيام

2- تقلبات عن الصورة الذاتية:

المصاب باضطراب الشخصية الحدية بيبقى عنده شك عن هو شايف نفسه إزاي أو إيه هي حقيقته أو إيه أهدافه، عشان كده اهتمامته وقيمه ومبادئه بتتغير بسرعة جدا

3- علاقات غير مستقرة:

علاقات الشخص المصاب باضطراب الشخصية الحدية بأهله وصحابه وشريكه مضطربة جدا، وبيبقى شايفهم حاجة من الاتنين يا أبيض يا أسود، فهو هيحبهم جدا أو هيكرهم جدا، وبيفضل في نفس الدايرة سنين

4- مابيتحملش الهجر:

مابيتحملش الهجر أو إنه يفقد أشخاص مقربين له، لدرجة بتخليه يقوم بأفعال مؤذيه عشان يتجنب الهجر ده، زي إنه يبعد الناس عنه مثلا قبل ما يتعلق بيهم

5- سلوك مندفع:

من الملاحظ، إن الأشخاص المصابين باضطراب الشخصية الحدية ممكن يعملوا سلوكيات مندفعة زي تعاطي المخدرات أو السواقة بسرعة رهيبة أو  يدخلوا في علاقات جنسية غير أمنة أو الأكل بشراهة

6- إيذاء النفس:

في مرحلة متقدمة بيقصد المصاب إنه يؤذي نفسه زي إنه يجرح أو يعور نفسه

7- صعوبة الثقة والإحساس بالتفكك:

صعب إنهم يبقوا واثقين في الناس اللي حوالين وأغلب الوقت عندهم شك في نوايهم، ده غير إن الشخص بيحس إنه غير مرتبط بالواقع كأنه شايف نفسه من برا جسمه

Comments: