١٠ تصرفات في العلاقة دليل على التلاعب مش الحب

29/08/2019

في الواقع العلاقات والمشاعر مازالت شيء معقد للغاية بالنسبة لمعظمنا، وتعريف الحب بشكل مطلق يناسب كل الشخصيات والأحوال مازال مبهم ومش محسوم لحد، وكلنا وقعنا في غلط إننا نعمل تصرفات حمقاء باسم الحب، أو إنها تتعمل معانا، والحماقة هنا تعبير لفرض حسن النية، لأن في أحيان كتير بيكون تلاعب واستغلال أو استنزاف للطرف التاني باسم المشاعر.

جمعنالك هنا أهم التصرفات اللي  تبان في ظاهرها حب، لكن هي مش كده.

1- رسايل متطلبة

الشائع أما تكون في علاقة إن الشخص اللي مرتبط بيه طول الوقت بيكلمك يعرف أخبارك، يطمن عليك لو جاي من مشوار أو رايحه، لكن فيه حد فاصل بين الاهتمام والسيطرة أو التطلب، يعني مثلًا لما تبقى مع أصحابك وهي أو هو يبعتلك رسالتين وتلاتة وأربعة وكلها عايزة منك تركيز وإنك تاخدي وتدي وتقول كل تفصيلة بتحصل معاك، ده كده بيطمن عليك، كده عايز يبقى مطمن من ناحيتك! مش مديك مساحة تتكلم مع غيره أو تهتم بأي حد وده بالتأكيد مش صحي.

2- استخدام حجة "عشان بحبك"

لما شريكك يعمل معاك تصرفات مش كويسة، سخيفة، مندفعة، وبعدها يقول "أنا بعمل ده عشان بحبك" ما ينفعش تتجاهل التصرف لازم تاخد بالك منه كويس وتعرف إنه بيعكس شخصيته الحقيقية.

3- "ما اقدرش اعيش من غيرك!"

جملة رومانسية لكن خطيرة ومريبة جدًا، ولو استسلمت لشخص بيقولك إنك حياته وإنه ما يقدرش يعيش من غيرك، هيكون التطور الطبيعي إنه يهددك باستمرار بالانتحار لو ما عملتش اللي هو عايزه أو ماكنتش معاه بنفس مشاعرك الأولى.

4- إنت حياته

بنفس الشكل السابق، المبالغات من النوع ده أما بتتكرر وبتكون بتعبر فعلًا عن شخصية حد مش مجرد كلام حلو، بتبقى مخيفة، لأن الشخص اللي معتبر حياته كلها فيك هيخلي حياتك معاه مش صحية، وهيبقى محتاج وجودك طول الوقت، ومع الزمن هيعزلك عن حياتك الطبيعية والناس اللي تعرفهم.

5- هدايا كتير مش شبهك وإنت مش محتاجها

الهدايا شئ لطيف ورومانسي بس المبالغة فيها والخروج من إطار احتياجاتك أو اختيار الحاجة المناسبة ليك نذير خطر، لأن محاولة تغيير نمط حياتك او استبدال حاجتك المفضلة بحاجات على ذوق شريكك ووجهة نظره هي محاولة لتغييرك عشان تبقى شبهه.

6- "قلقت عليكي"

مرة تانية، منطقي إن الشخص اللي بتكلمه طول الوقت يقلق عليك لو غبت شوية في الرد على رسالة أو ما ردتش على اتصال، لكن كل شيء له حدود منطقية، سواء في الموقف أو رد الفعل، يعني مجرد غيابك ربع ساعة أو نص ساعة مش سبب منطقى للغضب، والغضب نفسه مش شيء منطقى كرد فعل على الموقف، خليك دايمًا واعي لشكل رد الفعل، هل هو مجرد سؤال عادي من باب الاهتمام، ولا غضب حقيقي لأنه مش عارف إنت بتعمل إيه من غير ما تقوله!

7- هدم الملذات 

لو فيه خروجة أو سهرة أو أيًا كان وجه شريكك يطلب منك حاجة بتعملها مخلياك مبسوط ومفيش خطر عليك عشان "خايف عليك" ده مش محتاج كلام إنه محاولة للسيطرة عليك ورفض إنك تستمتع بأي حاجة مش معاه.

8- إنت أحسن من أي حد!

لما شريكك يقولك الستات كلهم ".." أي صفة، وإنتِ مش زيهم، أو شريكتك تقولك إنت مش زي الرجالة، ده مش نذير جيد خالص، لأنك في الأخر ست وإنت راجل، وتحميلك توقعات كبيرة إنك شيء غير الفصيل هيحملك مسوؤلية إنت مش المفروض تتحملها.

9- "كان نفسي أشوفك بس"

لما يبقى عندك معاد مع حد بتحبه وهو يلغي بالمعاد هي أكيد حاجة تضايق، بس مع الوقت الطرفين لازم يتصالحوا إن فيه التزامات ومواعيد تانية ومسؤوليات عند كل واحد ممكن ما تخليهوش رومانسي ومديه أولوية طول الوقت، فمرة تانية لازم تنتبه لرد الفعل، وللشخص اللي مش بيتحمل إنه يتقاله "لا" وبيتصرف مع ده بغضب كبير.

10- لطف مبالغ فيه بعد الخلافات

لما بتتخانق مع حد، طبيعي يبقى هو مضايق وإنت مضايق، رافض وجهة نظرك أو مش مقتنع بيها عشان كده حصل خلاف، لكن لما تلاقي الطرف التاني مش متأثر، متعالي، بيحاول يكون لطيف بشدة عشان يبقى "بيحتويك" لأنه مسلم إنك إنت الغلطان.. ده مش كويس أبدًا.

Comments: