أحمد الحجار:  المقارنة بوالدي صعبة وجدي هو اللي علمني الموسيقى

04/09/2019

كتبت: نوران عاطف

العادي هو إنك تقول على نفسك مطرب، ممثل، ملحن..إلخ حسب مهنتك عشان تثبت انتمائك لمهنة معينة، لكن اللي مش عادي هو إن اسمك هو "البراند" الماركة اللي تساوي كلمة طرب أو فن زي اسم "الحجار".

عائلة "الحجار" بداية من إبراهيم الحجار المعلم الأول، بعده أحمد وعلي الحجار الابناء، ثم أحمد الحجار الحفيد، آخر السلالة الفنية للعيلة، واللي قدر يقدم موهبته وخلاصة موروثه في إطار عصري متطور خاطب بيه شريحة كبيرة خاطب بيه جيله جوة مصر وبراها بسلاسة شديدة.

اتكلمنا مع أحمد الحجار عن تجربته وحياته وذكرياته، ودي كانت إجاباته.

1-  نبدأ بحياتك دلوقتي، سنك، دراستك، شغلك، عايش فين حاليًا؟

أنا داخل على 31 سنة، اتخرجت من معهد الموسيقى العربية في مصر سنة 2010، واشتغلت في التدريس شوية، وبعدين سافرت أمريكا، ودرست موسيقى بردو، بس حاجات لها علاقة بالهندسة الصوتية، والتوزيع والحاجات دي، درست في جامعة اسمها "بيركلي" في مدينة "بوسطن"، وحاليًا عايش في "لوس أنجلوس".

2- بدايتك مع الغنا واكتشاف الموهبة في نفسك كانت إزاي؟

أكتر حد كان بيعلمني جدي إبراهيم الحجار الله يرحمه، هو اللي كان بيعلمني الغنا من وأنا تلات سنين، يسمعني مثلًا جملة على العود، أقوم أنا مغنيها، من ساعتها وأنا عارف إن الموسيقى بشكل عام هي الحاجة اللي عايز اعملها، إيه بقى في الموسيقى؟ مش عارف!

بس في نفس الوقت كنت ومازلت عايز اتوسع فيها، يعني يبقى ليا كذا إيد في المجال، ابقى بغني وألحن وأوزع.

3-  قررت من وقتها إنك هتبقى مطرب ولا كنت معتبرها هواية؟

أنا درست الموسيقى مرتين فهي أكيد مش هواية، وسافرت عشان أشوف إيه اللي بيحصل في العالم، إيه اللي بيتعمل برة مش بيتعمل في مصر في التقنيات الصوتية والحاجات دي.

5- هل حابب تكمل مسيرة والدك الفنية بنفس ستايله أو نهجه ولا حابب تاخد اتجاه تاني؟

والدي عنده طريق حافل بالمحطات والتاريخ، يعني إنه يبقى مطرب وعنده فرصة يتعامل مع بليغ حمدي، عمر خيرت، صلاح جاهين، سيد مكاوي..إلخ، دي قايمة تخلي صعب على أي حد حتى لو مش ابنه إنه يحط نفسه في مقارنة معاه.

من ناحية تانية أنا مش شبهه، ما أقصدش في الشكل طبعًا! بس مش شبهه في المزيكا يعني، أنا عندي شخصيتي والطريقة اللي بأدي بيها، والفيديوهات اللي عملتها دلوقتي، بتوضح إني ما بعملش حاجة شبهه.

6- بتختار الأغاني اللي بتقدمها في فيديوهات دلوقتي على أساس إيه؟

فيه كذا حاجة بدور عليها، أهم حاجة إنها تكون أغنية حاببها، مش عايز اعمل حاجة مش حاببها لمجرد إن الناس هتدي رد فعل كويس عليها لأنها مشهورة أو محبوبة مثلًا، لأني لو مش بحبها مش هغنيها حلو، وأنا حابب إنها تبقى حاجة متصدقة، اللي هو لو أنا كنت عملت أغنية من نفسي كانت ممكن تبقى هي الأغنية دي!

ده يودينا للنقطة التانية اللي بختار على أساسها، وهي إن بختار الأغنية اللي أقدر اطلعها فعلًا كأنها أغنيتي، بالتالي بحاول أركز أوي في التوزيع على البيانو أو الكيبورد، عشان أخلى الأغنية بصوتي مختلفة.

تالت نقطة إن مهم الأغاني اللي بختارها تبقى ملائمة للبيانو وإني أقدر احط ليها هارموني بالشكل ده.

7- حسيت شوية الأغاني بتاخد طابع غربي لما بتعيد غنائها، هل إنت قاصد ده؟

والله ممكن! هو أنا مش قاصد يبقى لها طابع أي حاجة، شرقي أو غربي، أنا قاصد بس يبقى الطابع اللي بحبه مهما كان ده إيه! 

أنا بحب اسمع غربي كتير وداخل على 7 سنين عايش في أمريكا، فأكيد وداني أخدت أفكار من حاجات تانية مش شرقي، واللي هيطلع مش هيبقى عربي مليون في المية!

أنا عندي أساس العربي في الغنا والسمع كويس، وفي الغربي كمان كويس، فيمكن الخليط ده هو اللي مخلي الأغاني فيها نكهة غربي شوية وأنا مش شايف ده وحش، بالعكس شايفه فيه حاجة خاصة شوية.

8- بتشوف إزاي ردود الأفعال؟ ولأي مدى بتسمع تفاصيل آراء الناس؟

أغلب ردود الأفعال اللي بشوفها بتكون إيجابية بشدة، وده بيخليني أكتر تواضع، وببقى مش عارف أشكر الناس إزاي اللي مبسوطة من اللي بقدمه، وطبعًا فيه ناس بحب اسمع رأيهم بالتفصيل بس هو في أي مجال لازم تيجي لحظات تقفل ودانك فيها عن أي تفاصيل وتقول أنا عارف بعمل إيه!

مش معنى الكلام ده إني بطرد آراء الناس، أنا مثلًا عمري ما شيلت تعليق حد كتبه عشان مش عاجبني، من حق كل واحد يقول اللي هو عايزه، أنا بس في مرحلة حاسس إن اللي بعمله هو الصح، فيعني مش بحب أكون "مطرطق وداني" لكل رأي، بالعكس بحب أعمل ده بشكل محدود جدًا.

9- فيه فيديو شهير منتشر على السوشيال ميديا، ليك وإنت طفل مع والدك وعمك وجدك، فاكر كواليس الفيديو ده؟ 

طبعًا فاكره كويس، كانت حلقة على "art" معمولة لجدي إبراهيم الحجار على إنه علّم والدي وعمامي وعلمني، فأنا كنت موجود على إني واحد من تلاميذه، وكان اللي مستضيفه الإعلامي الكبير أحمد مختار، وكان التصوير في مكان في الحسين أعتقد مش موجود دلوقتي.

10-  إيه مميزات إنك تبقى جزء من عائلة فنية زي "آل الحجار" وابن نجم كبير، وإيه عيوبها؟

المميزات هي إنك عندك نص عيلتك اللي هو جنب "الحجار" كله مطربين وملحنين، ده بيخلي الواحد ودنه كويسة، يعني من وأنا صغير بسمع موسيقى وألحان، أكيد دي حاجة فرقت معايا دلوقتي، وأكبر ميزة بالنسبة لي هي وجود جدي، لأنه هو اللي علمني وفرق معايا في الغنا والسمع.

العيوب بقى بالنسبة لطفل أو شاب مش حاجة ظريفة أوي إن يكون عنده أم أو أب مشهور لدرجة إنه ما ينفعش يبقى عندنا علاقة طبيعية شوية، ما ينفعش نخرج في أي وقت، ما ينفعش نعمل الحاجات بتاعة الناس الطبيعية، اللي هي كان ممكن اعملها أنا وأمي، لكن ما أقدرش اعملها أنا وأبويا.. أو يعني لو كنا بنعملها يبقى مش كتير، ولازم في أوقات معينة وده مش لطيف.

يمكن هي ميزة إني شوفت عالم الشهرة ده عامل إزاي من وأنا صغير واللي فيه حاجات ظريفة، وحاجات كتير مش ظريفة خالص.

11- متأثر بمين في اتجاهك الموسيقي؟ بتحب تسمع لمين؟

بحب اسمع لناس كتير أوي من كل مكان، بحب الموسيقى الإيقاعية بشكل عام، بس اللي معمولة كويس، بحب موسيقى المغرب العربي، وعامة في الشرقي بالنسبة لي محمد عبدالوهاب هو الأساس في كل حاجة، كـ ملحن ومطرب، دماغه في الطرب مفيش زيها، ويعتبر نقلة جامدة في الطرب والصوت.

12-  فيه مشروعات جديدة قريبة؟

الجديد إني هستمر في الفيديوهات اللي بعملها شوية حلوين، ممكن بس أخليها أطول شوية، يعني تبقى أغنية كاملة مش دقيقة واحدة.. المشروعات يعني إني أعمل حاجات بحبها وأبقى مبسوط والناس مبسوطين.





 

Comments: