١٥ حقيقة عن أزمة "صلاح": هل غياب تصويت مصر والسودان حرمه من المركز التالت؟

25/09/2019

من إمبارح والجدل داير على حقيقة عدم تصويت الاتحاد المصري لمحمد صلاح في جوايز The Best الخاصة بالاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لأحسن لاعب في العالم، واللي اتحسمت لصالح نجم برشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي، كل ساعة بتظهر حقيقة جديدة بتزود الجدل اللي بدأ بحذف محمد صلاح لجملة "لاعب منتخب مصر" في تعريفه الخاص على "تويتر".

في النقط الجاية هنستعرض كل اللي حصل بالتفصيل، من أول طريقة التصويت لحد احتمالات وجود تقصير متعمد أو غير متعمد من الاتحاد المصري، أو احتمال وجود تواطؤ من الاتحاد الدولي "فيفا".

1- اختيار أفضل لاعب في العالم "ذا بيست" في مسابقة "فيفا" مختلف عن جايزة "الكرة الذهبية" اللي بتقدمها مجلة "فرانس فوتبول"، التصويت في جايزة المجلة بيتم من خلال 173 صحفي متخصص بيختاروا من بين 30 لاعب مرشح، لكن جايزة "فيفا" بيتم حساب الأصوات بنسبة 25% لتصويت الجمهور و25% لقادة المنتخبات الوطنية و25% لمدربين المنتخبات، و25% للجنة صحفية معتمدة من "فيفا".

2- الأربع مجموعات اللي بتشارك في التصويت "الجمهور – المدربين – قادة المنتخبات – الإعلاميين" ليهم الحق في اختيار قايمة من 3 لاعيبة، والاختيار الأول بياخد 5 نقط، التاني 3 نقط، والتالت نقطة واحدة بس، عشان يتم تجميع النقط في النهاية واختيار أفضل 3 لاعيبة

3- نتيجة الجايزة كانت كالآتي: ليونيل ميسي في المركز الأول بـ 46 نقطة، فيرجيل فان دايك في المركز التاني بـ 38 نقطة، كريستيانو رونالدو في المركز التالت بـ 36 نقطة، محمد صلاح في المركز الرابع بـ 26 نقطة، ساديو ماني في المركز الخامس بـ 23 نقطة

4- الجدل بدأ إمبارح لما اتقال إن هاني دانيال، الصحفي المصري الوحيد المعتمد في لجنة "فيفا" للتصويت، اختار في المركز الأول ساديو ماني منافس "صلاح" الأول (وده ملوش علاقة باتحاد الكرة)، ثم انتقل الهجوم لاتحاد الكرة لما طلعت شائعات عن إن الاتحاد المصري مابعتش تصويته (تصويت مدرب المنتخب + تصوت كابتن المنتخب)

5- بغض النظر عن كل الاحتمالات والكواليس اللي جاية بعد كده، الحقيقة المؤكدة إن تصويت الاتحاد المصري (تصويت مدرب المنتخب + تصوت كابتن المنتخب) مادخلش في التصويت من الأساس

6- الاتحاد المصري قال في بيان إنه خاطب "فيفا" عشان يستفسر عن "سبب اعتماد تصويت مصر في جوايز أحسن لاعب في العالم"، وأكد إنه بعت التصويت بتاعه يوم 15 أغسطس، يعني قبل 4 أيام من قفل باب التصويت، وإن "فيفا" بعت يوم 19 أغسطس تأكيد إن التصويت وصل بالفعل، وده كله كان قبل تولي اللجنة القائمة بتسيير أعمال اتحاد الكورة واللي تولت المهمة رسميا يوم 20 أغسطس، بعد استقالة مجلس هاني أبو ريدة على خلفية خروج مصر من دور الـ 16 في كاس الأمم الأفريقية 2019، وده معناه إن عملية إرسالة التصويت وتلقي التأكيد تمت قبل خروج مجلس "أبو ريدة" من الجبلاية

7- صوت كابتن منتخب مصر كان لأحمد المحمدي (آخر كابتن للمنتخب في آخر بطولة)، أما الصوت التاني كان المفروض لخافيير أجيري المدير الفني للمنتخب، لكن "أجيري" كان أقيل بعد الخروج من الأمم الأفريقية، وبالتالي لوايح "فيفا" بتقول إن الصوت بينتقل من مدرب المنتخب الأول، لمدرب المنتخب الأولمبي، اللي هو في الوقت ده شوقي غريب

8- أحمد المحمدي وشوقي غريب قالوا في تصريحات صحفية إن استمارة التصويت وصلت ليهم وإنهم صوتوا لـ"صلاح" في المركز الأول

9- متحدث باسم الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" -حسب موقع "في الجول" قال إن مفيش حاجة اسمها حجب أصوات اتحاد وطني أو عدم احتساب أصواته، وإنه طالما اسم الاتحاد مكنش موجود في ملف التصويت الرسمي، فده معناه إن التصويت ماوصلش من الأساس

10- مدرب منتخب السودان، زدرافكو لوغاروشيتش، فجر مفاجاة كبيرة خلت كل المتابعين يشككوا في نزاهة وشفافية تصويت "فيفا" وحساب الأصوات والنتايج، لما قال في تصريحات لموقع قناة "العربية" السعودية، إنه صوّت في الاستمارة لصالح محمد صلاح في المركز الأول، لكنه اتفاجئ بعد إعلان النتايج إن تصويته رايح لميسي في المركز الأول، فان دايك في المركز التاني، ساديو ماني في المركز التالت، وطبعا مفيش ما يؤكد أو ينفي كلام المدرب، لكنها طرف جديد بيعقد المعادلة أكتر
 

11- مفهوم إن تصويت الصحفي المصري هاني دانيال هو حر فيه حسب رؤيته الشخصية للأفضل، وإن الموضوع مش قبلي، لكن تصويت هاني دانيال لو راح لـ"صلاح" في المركز الأول (5 نقط) بالإضافة لصوتين منتخب مصر (10 نقط) وصوت مدرب منتخب السودان (5 نقط)، هل كان ممكن "صلاح" ينافس بالـ 20 نقطة الإضافية كريستيانو رونالدو على المركز التالت ولا كان بعيد؟ وهل في أخطاء مشابهة حصلت مع مدربين تانيين غير مدرب السودان؟ 

12- مصادر قالت لـ"ذا جلوكال" إن في احتمالية خطأ في الإجراءات خلت "فيفا" مايعتمدش تصويت مصر، وهو عدم توقيع شوقي غريب وأحمد المحمدي على الاستمارة، بمعنى إنهم كتبوا قايمة الاختيارات لكن بدون توقيع أسفل الورقة، وبغياب التوقيع بتعتبر الاستمارة "لاغية" ولا يعتد بيها، والخطأ ده إما مقصود (ودي مشكلة)، أو غير مقصود (ودي مشكلة تانية) لأنه في الحالة دي يعتبر إهمال

13- مجدي عبدالغني، رئيس رابطة اللاعبين المحترفين، قال إن ولا هو ولا الرابطة ليهم علاقة بعدم التصويت لصلاح، وقال نصا "خطأ عدم إرسال صوت المدير الفني للمنتخب وقائده، يسأل عنه الجهة المسؤولة عن الاستمارات".

14- الصحفي الرياضي في "الوطن"، علي سمير، قال لـ "ذا جلوكال" إن الواقعة استمرار للإهمال المتفشي في اتحاد الكرة المصري من كاس الأمم الأفريقية، وقبلها بكتير، من كاس العالم روسيا 2018

15- كالعادة محمد صلاح ماعلقش وماقلش تفاصيل عن الموضوع، اكتفى بتويتة حط فيها صورته بقميص المنتخب وكتب عليها "مهما حاولوا يغيروا حبي ليكي ولناسك مش هيعرفوا"، وصورة تانية على "إنستجرام" ماسك فيها علم مصر، ده طبعا غير حذف كلمة "لاعب منتخب مصر" من تعريفه على حسابه في "تويتر"

Comments: