"ليه بيداري كده؟" 5 أسباب نفسية بتخلينا نكتم مشاعرنا

04/11/2019

لو كان عندك الاختيار بين إنك لازم تعبر عن مشاعرك أو لا فغالبا هتختار إنك ماتعبرش وده عند معظم الناس لإن تعبيرهم عن مشاعرهم بيخليهم يحسوا إنهم أضعف وبيخافوا يقولوا للناس هما حاسين إيه فالناس تبعد عنهم، ولو إنت في نفس الحتة دي فإنت أكيد عندك شوية حاجات في دماغك مابتعرفش تعبر عنهم.

فيه علماء كتير حاولوا يدوروا ليه الناس بتحس كده قال عالم النفس "جوشوا كلابوف" في مقابلة مع "Elite Daily" وقال إن المصطلح العلمي لصعوبة تحديد أو التعبير عن المشاعر اسمه "Alexithymia" أو ألكسيثيميا ووفقا لموقع " ScienceDirect.com " عن تعريف المصطلح فهو الشخص اللي بيواجه صعوبة في تحديد وشرح مشاعره، وقال عالم النفس إن بيبقى صعب جدا على الشخص إنه يعبر عن مشاعره سواء زعلان أو فرحان أو غضبان في كلمات، وكمل وقال إن الناس دي بيحسوا بكل المشاعر بس بيبقى صعب يحطولها اسم وممكن أصلا بيبقوا مش مدركين إنهم حاسين، أو بيحسوا بس بيفسروا مشاعرهم بطريقة غلط.

وقال كمان الأسباب اللي ممكن تخلي الأشخاص مايعبروش عن مشاعرهم أو يداروا مشاعرهم عن الناس عموما، وكانت كالآتي:

1- أشخاص حساسين بطبعهم:

معظم الوقت الناس مابتبقاش حاسه إن الأشخاص دي موجوعة أو فيه حاجة مضايقاها عشان مابيقولوش ولا بيحكوا، وممكن يبقوا فاكرين أصلا إنهم مابيحسوش بس الحقيقة إن الناس اللي بيداروا مشاعرهم ممكن يبقوا حساسين جدا جدا واصغر التفاصيل والمشاكل بتضايقهم، وبيحسوا إن الموضوع مرهق عشان يتعاملوا مع مشاعرهم، عشان كده بيحسوا إن أحسن حاجة ممكن يعملوها إنهم مايتكلموش أصلا، وبيخافوا كمان يتعرضوا للرفض لو اتكلموا أو قالوا حاجة وغير كده كمان الرفض بيقلل ثقتهم في نفسهم وبيقلل احترامهم لنفسهم، أو في بعض الأوقات بيبقى الشخص اللي بيداري ده أصلا اتعرض لرفض كتير فمنه لنفسه بيقلل سقف توقعاته.

2- الخوف من الدخول في صراعات والتعبير بالسخرية:

قالت كلاريسا سيلفا، عالمة سلوكية ومدرب علاقات، إن ممكن يبقى الشخص بيتجنب حدوث صراعات بأي تمن، ولو كان تعبيرك عن مشاعرك هيوصلك لخلق فوضى أو صراعات حواليك هتتجنبه بأي تمن وهتختار إنك ماتعبرش، ممكن تبقى خايف من غضبك أو من إن حد يعارضك أو إنك تحس بمشاعر سلبية زي الغضب أو التوتر فبتستخدم السخرية بدل من إنك تعبر عن اللي إنت حاسه.

3- التعرض للخطر:

الحساسية والضعف العاطفي مرتبطين دايما بصعوبة التعبير عن المشاعر، قالت سلفيا إن الخوف من الضعف في النهاية هو خوف من الرفض أو التخلي، وعموما الشخص بيبقى اتأذى من ده مرة فبيخاف يتأذي تاني خصوصا لو كان عندك تجربة سيئة قبل كده فصعب تنفتح على العالم الخارجي تاني.

4- التعبير عن المشاعر مش شيء منتشر أصلا:

فيه ناس في العالم ممكن يفتكروا إن الانزعاج من حاجة دليل على ضعف الشخص، ووصفت سلفيا إن الأشخاص اللي بيجنبوا مشاعرهم ده ممكن يبقى دليل على الكمال العاطفي لإن الناس اللي بتداري مشاعرها دايما بتبقى عقلانية وبتعرف تتحكم في مشاعرها وعموما هي حاجة صعبة إنك تداري مشاعرك وماتقولهاش للناس اللي حواليك.

5- الأشخاص اللي بيداروا مشاعرهم بيبقى عندهم أمل إن فيه شخص من اللي حواليهم يفهم مشاعرهم:

الأشخاص اللي بيداروا بيبقى نفسهم يعبروا عن مشاعرهم بس للأسف بيعانوا عشان يلاقي الكلام اللي يوصف مشاعرهم بطريقة صح، "كلابوف" بيقول إن الأشخاص اللي بيداروا بيبذلوا مجهود كبير جدا عشان يرجعوا ثقتهم في الناس اللي حواليهم.

Comments: