بعد كارثة الحرايق: أمطار غزيرة في مدن أستراليا المنكوبة

16/01/2020

بعد الحرايق اللي اجتاحت أستراليا بسبب ارتفاع درجة الحرارة، وزيادة الحرايق بسبب العاصفة اللي حصلت، أخيرا يوم الأربع بالليل المطر نزل بغزارة في أستراليا خصوصا في "ملبورن" واللي وصل منسوب المطرة فيها لـ 66 ملي، وده اتسبب في التخلص من دخان حرايق الغابات اللي غطى سما ملبورن في الأيام الأخيرة.

في الأيام الأخيرة كانوا الناس بيصلوا عشان المطر ينزل، وبالرغم من نزول المطر والتخلص من دخان الحرايق إلا إن المطرة غطت الطرق وده اللي أدى لقطع الكهربا وإلغاء رحلات طيران بسبب الجو اللي كان بدأ يضطرب من بعد ضهر يوم الأربع.

ووفقا لموقع "سكاي نيوز" فهما بيقولوا إن عاصفة المطر اللي حصلت في "ملبورن" متجهة في الوقت الحالي لـ"نيو ساوث ويلز".

السلطات بلغت الناس في "فيكتوريا" عن وجود حجارة وإن الأمطار كانت غزيرة لدرجة إنها اتسببت في فيضانات في بعض المناطق، وبالرغم من سقوط أمطار في " سانت ألبانز" في غرب "ملبورن" أكتر من 70 ملي في ساعة واحدة، إلا إن المطر كان نجدة بالنسبة للناس من الدخان اللي كان ملى المدينة لأيام.

وقالت صحيفة الدايلي ميل إن المطر كان منقذ لرجال الإطفاء لإنه ساعدهم إنهم يطفوا أكتر من 32 حريقة في "نيو ساوث ويلز".

مكتب الأرصاد الجوية بيتوقع إن المطر منسوبة هيوصل من 20 لـ 40 ملي في الأراضي الزراعية، وده هيكون مرحب به جدا بسبب الجفاف المرعب اللي عانوا منه طول الشهور اللي فاتت، لكن للأسف بالنسبة لناس كتير منسوب المطر ده مش هيكون كفاية عشان كسر حالة الجفاف دي.

والحقيقة كمان إن فيه حالة خوف من إن يحصل فيضانات كبيرة خصوصا في الأماكن اللي اتضررت أكتر من حرايق الغابات لإن المطرة ممكن تضر أكتر ما هتنفع، لإن بالرغم من إنها ساعدت في إطفاء الحرايق في "نيو ساوث ويلز" إلا إنها من المخاوف إن المطر ممكن جميع الترب السطحية والرماد في شبكات المياه.

 دائرة إطفاء الحرائق في نيو ساوث ويلز بتقول إن شغل إطفاء الحرايق لسه شغال عشان يضمنوا إن ده مايحلصش.

وقال " جابرييل وودهاوس" واحد من خبراء الأرصاد الجوية في مكتب الأرصاد الجوية إنهم مستنين عواصف رعدية ممكن تحصل كمان يومين، اللي ممكن ينتج عنها تكدس كبير في اليومين دول، آه هيكون فيه ترحيب كبير بس هيكون برضه فيه مخاطر، زي احتمال حدوث هبوط أرضي وفقد نباتات كتير.


 

Comments: