مبادرات عملوها المصريين على "الفيسبوك" لمساعدة المتضررين من أزمة "الكورونا"

05/04/2020

من أهم طرق الوقاية من فيروس كورونا اللي العالم كله عملها هي إنك تقعد في بيتك عشان الفيروس مايتنقلكش أو تقعد في نفس البلد اللي إنت فيها وماتسافرش، وده كان له تأثيرين سلبيين وهما توقف حركة الطيران في مصر بالتحديد وعالميًا، ده غير إن أشغال كتير خلت الناس يشتغلوا من البيت وبعض الأشغال توقفت خالص عن الشغل.

الأحوال دي طبعا سببت أزمات لناس كتير سواء كان في سفرهم أو في شغلهم ومادياتهم أو في نفسيتهم، ونظراً للوضع ده فيه ناس قررت ماتبقاش سلبية وتتفرج بس وقرروا يعملوا حاجة يساعدوا بيها المتضررين من الوضع الحالي.

من ضمن الأمثلة الإيجابية مبادرات لمصريين على الفيسبوك حاولوا يساعدوا الناس في حل أزماتهم وهما زي:

1- مبادرة جروب "Nomads":

مبدئيًا مؤسس جروب "Nomads" هو شاب مصري اسمه إسلام شريف بيشتغل في الماركتينج، بيحب السفر جدًا وبيسافر كتير برة وجوة مصر، وبسبب حبه ومعلوماته عن السفر وإنه كان بيساعد الناس اللي عايزين يسافروا، عمل جروب على الفيسبوك هو وصحابه عشان يتبادلوا معلومات خاصة بالسفر وأماكن السفر بين الناس اللي بتحبه وعندهم خبرات فيه وحاول يخلي الموضوع مقفول على مجتمع معين من الناس بحيث إنهم يبقوا فاهمين بعض ويقولوا معلومات كويسة يفيدوا بيها بعض ودي كانت أول مرحلة من الجروب.

 وبدأ يكبر الجروب لحد ما بقى دلوقتي عليه أكتر من 56 ألف شخص من مصريين عايشين جوة مصر أو مصريين عايشين في دول أجنبية بيدرسوا أو بيشتغلوا وكمان فيه جزء صغير من الأجانب، وبدأ يدخل على الجروب أنشطة ومسابقات عشان الناس يشاركوا فيها ويكسبوا جوايز مختلفة ليها علاقة بالسفر برة مصر، واتطور الموضوع كمان إنهم بيعملوا محتوى للسفر سواء كان بيفيدوهات أو صور وبقى فيه "سبونسرز" أو رعاة لبعض المحتوى ده اللي كمان بيقدموا عروض بتساعد الناس على السفر أكتر.

إسلام قالنا إن فكرة المبادرة اللي الجروب قدر يساعد بيها الناس في وقت  ظهور أزمة الكورونا عالمياً بدأت لما عرف إن كان فيه مصريين كتير سافروا إجازات برة مصر أو سفاريات شغل وراجعين بس اتحبسوا، وبسبب قرارات إغلاق المطارات وتوقف الطيران، فتوقعوا إن فيه ناس مش هتعرف ترجع وفيه ناس هتتحبس وناس مش هيلحقوا يرجعوا وفعلا فيه ناس حسوا بالأزمة وكتبوا على الجروب إن بيوتهم مفتوحة لأي مصري محتاج مساعدة سواء في مكان أو أكل أو فلوس أو إجراءات معينة في البلد اللي هما مقيمين فيها.

فالمبادرة بدأت بـ "شيت" بيانات الناس اللي عايشه في البلاد ومستعدين يساعدوا أي حد اتحبس في بلد مش عارف يرجع ومستعدين يساعدوا بإيه كمان، وحطوا بوست على الجروب والبوست ده انتشر جدا والناس تفاعلت معاه، وكان فيه ناس بالفعل محبوسة تواصلوا مع ناس تانية قدروا يساعدوهم، والسفارة المصرية في "بيرو" كمان كلموا إسلام لإنهم كانوا بيدوروا على المصريين العالقين هناك عشان كانوا عايزين يوصلولهم.

وفعلا إسلام قدر يوصل لبيانات شخص أو اتنين في "بيرو" وقدرت السفارة تتواصل معاهم والموضوع بدأ يتوسع إلى إنه وصل لوزارة الهجرة المصرية عشان تحصر أعداد الناس المحبوسة عشان تشوف هتنسق مع السفارات والدول وتبعت طيارات للعالقين، وبالفعل وزارة الهجرة نزلت بيان بالـ"شيت" بتاعهم والمبادرة بتاعتهم وقالت للناس المحبوسة هناك إن فيه ناس مستعده تساعدهم وقالت لأي حد مستعد يساعد يكتب بياناته.

إسلام كلمنا في الآخر وقال إن فعلا فيه ناس قدروا يوصلوا لحلول بسبب الجروب وبرضه السفارات كمان قدروا يوصولوا لناس بسبب الجروب ده، وقالنا إنه حس في الأول بإحساس مسئولية بسبب قدرته على الوصول للرقم ده من الجمهور مع وجود أزمة عالمية، وإنه حاول يساعد بحاجة ولو صغيرة ولما شاف كده حس إن اللي بيعمله له معنى وله هدف وهو مش مجرد جروب عادي.

2- مبادرة جروب "Egyptian single mothers":

مؤسسة الجروب هي نرمين أبو سالم بتشتغل في مجال الموارد البشرية وعندها 3 أولاد، وقررت في 2016 تشتغل في العمل العام وأسست جروب  "Egyptian single mothers" أو "أمهات مصر المعيلات" وهدف الجروب هو تسليط الضوء على قضية الأم المعيلة في مصر وإنه يخلق لهم مجتمع آمن بيقدر يمكنها من القضايا الاجتماعية والمادية ويساعدها بكل أنواع الدعم ليها ولولادها وإنشاء مساحة صحية وآمنة للأمهات المعيلات لتبادل المعرفة والخبرة والمشورة والتعلم من اخطاء الاخرين وامدام الأمهات المعيلات بالثقة في نفسهم عشان يقدروا يعتمدوا على نفسهم مادياً ويقدروا كمان يحققوا طموحهم، ده غير كمان إن من أهداف الجروب مراجعة بعض قوانين الأسرة عشان الست تقدر تاخد حقوقها بصورة أكبر وحماية الست من انتهاك حقوقها.

وفي 2018 اختار موقع فيسبوك نرمين أبو سالم رائدة من رواد العمل المجتمعي وسفيرة مجتمعية للفيسبوك من ضمن 115 فايز على مستوى العالم، وبسبب الأحداث الحالية والوضع الراهن قررت نرمين تستخدم الجروب بتاعها كمنصة لدعم الأمهات المعيلات الفترة دي لإن فيه ناس كتير شغلها وقف وعندهم مسؤوليات، وبالتالي عملت 3 مبادرات هما "كلنا في ضهر بعض" والمبادرة دي للدعم المادي للأسر الغير قادرة الفترة دي، وقدرت المبادرة في خلال أسبوعين إنها تخلي الجروب يغطي 20 حالة بتكلفة حوالي 35 ألف جنيه، وبسببها تم التعاون مع مبادرة مجموعة مطاعم في إسكندرية بتقودها واحدة من عضوات الجروب ووزعوا كراتين أكل لـ ٩ أمهات معيلات باسكندرية.

وعملت مبادرة تانية للصحة النفسية خلال الأزمة اللي احنا فيها وشاملة كل حاجة من "اللايف ستايل" للتغذية للدكاترة النفسيين.

وعملت نوع تاني من المبادرات تحت هاشتاج "أنا صاحبة مشروع ادعموني" على جروب "Egyptian single mothers" فكرة المبادرة هي دعم الستات اللي عندها مشاريع لإن فيه ركود بس احنا لسه عايشين وفيه متطلبات وبما إننا ممكن كده كده نشتري، فإحنا ممكن نساعد الستات دي إننا نشتري منهم، وفي نفس الوقت نستغل الوقت ده إنها تعرف الناس بيهم وتزود عدد المتابعين بتاعهم لبعد كده، والمبادرة دي بتعتمد على إن الستات تحكي قصتها الخاصة بيها اللي خلتها تفتح المشروع.

3- يلا نطمن على بعض:

الجاليات المصرية في الخارج عملت مبادرة اسمها يلا نطمن على بعض، وهدف الحملة هي إن المصريين في كل بلد خارج مصر يتطمنوا على بعض عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي، ويتكلموا عن المشاكل اللي بتواجه أي مصري ويدعموا بعض خلال أزمة الكورونا.

4- مبادرة ملوك الجدعنة في ألمانيا:

في ألمانيا أطلق عدد من الشباب المصري مبادرة باسم ملوك الجدعنة وهدفها هو توصيل المساندة للمصريين المقيمين في ألمانيا، المبادرة فيها حوالي 200 شخص متطوع عشان يساعدوا المصريين اللي في ألمانيا خصوصا في ظروف حظر التجول اللي هناك وشغالين طول اليوم عشان يحلوا أي مشكلة متعلقة بالمصريين اللي في ألمانيا.

Comments: