أهم تصريحات الرئيس السيسي اليوم عن ليبيا وسد النهضة

20/06/2020

تفقد الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم السبت، عناصر القوات الجوية في نطاق المنطقة الغربية العسكرية، حضور القائد العام للقوات المسلحة، ورئيس أركان القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة، وكانت أبرز التصريحات خلال كلمته هي:

- نقدر الجهود المشتركة والمستمرة في حماية وتأمين البوابة الغربية لأمننا القومي والذي هو امتداد لأمن الأمة العربية ودول الجوار المباشر.

- يخطئ من يعتقد أن حلمنا ضعف ويخطئ من يعتقد أو يظن أن الصبر تردد.. لا والله صبرنا لاستجلاء الموقف وإيضاح الحقائق وليس ضعفا أو تردد.

- يخطئ من يعتقد أن عدم تدخلنا في شئون الدول الأخرى هو انعزال أو انكفاء.. لا والله، رأينا أنه قد يكون له تأثير سلبي على استقرار هذه الدول لكن اللي بيحاول يستخدم السلاح في ليبيا لا هيعدي شرق ولا غرب.

- ما شهدته اليوم فخر واعتزاز مني ومن شعب مصر العظيم لما نمتلكه من منظومة متطورة ومعدات قتالية تجعلها قادرة على تنفيذ أي مهام تكلف بها لحماية وتأمين البلاد من كافة التحديات التي تستهدف أمن واستقرار الوطن وحدوده الجوية والبرية والبحري.

- الجيش المصري قوي ومن أقوى جيوش المنطقة، ولكنه جيش رشيد بيحمي مش بيهدد بيأمن مش بيعتدي ودي عقيدة الجيش التي لا تتغير.

- كونوا مستعدين لتنفيذ أي مهمة داخل حدودنا أو إذا تطلب الأمر خارج حدودنا.

- مصر لا ترغب في شيء إلا تحقيق أمن واستقرار وسلام ليبيا.

- إذا تحرك الشعب الليبي وطالبنا بالتدخل ده إشارة للعالم على أن مصر وليبيا بلد واحدة ومصالح واحدة وأمن واحد واستقرار واحد.

- مصر لم تتدخل في ليبيا منذ سنوات لكن الموقف الآن مختلف.. النهاردة الأمور في معادلة الأمن القومي العربي مستعدين لتقديم التضحيات اللازمة والشريفة مننا كلنا.. ولما نيجي نقول للقوات دي "القوات المسلحة المصرية" تتقدم هتتقدم وأنتم فوق منها يا شيوخ القبائل على رأسها.

- هدف مصر في الأزمة الليبية هو الوصول لحل سياسي.

- نستهدف الوصول إلى حل سياسي خط - سرت الجفرة- بالنسبة لينا خط أحمر وعمرنا ما كنا غزاة ولا معتدين ولو كنا بنفكر كده كنا ممكن نعمل الكلام ده من سنة واتنين وتلاتة وأربعة لكن معملناش ده احتراما لليبين.

- هاتوا أبناء القبائل اليبية الوطنية ندربهم ونسلحهم للدفاع عن ليبيا بنقول الخط اللي وصلت ليه القوات الحالية سواء المنطقة الشرقية أو الغربية كلهم أبناء ليبيا ونتكلم عن شعب ليبيا وليس ضد طرف أو مع طرف

- الاستعداد القتالي صار أمرا ضروريًا وحتميًا في ظل حالة عدم الاستقرار التي تسود المنطقة، وعدم توافر الظروف اللازمة لبناء بيئة مناسبة تحقق التنمية بعيدًا عن الصراعات التي تزهق أرواح أبناء الشعوب وتسمح بالاستيلاء على مقدراتها وتسهم في انتشار الميليشيات المسلحة الإرهابية وزيادة الظواهر السلبية المتعدية للحدود والأوطان.

- أي تدخل مباشر من مصر في ليبيا، بات له الشرعية الدولية وذلك لسرعة دعم استعادة الأمن والاستقرار داخل ليبيا، وحماية حدود مصر الغربية وحقن دماء الشعب الليبي بوقف إطلاق النار.

- ما نشهده من تهريب للسلاح والمخدرات وتجارة البشر وهجرة غير شرعية ولعل الأزمة الليبية خير شاهد على حديثنا، وحذرت مصر على مدار عقد كامل من مخاطر تصاعدها وحرصت على دعم جهود التوصل لتسوية شاملة وإعادة الاستقرار والأمن في ليبيا.

- وجهنا لمجلس الأمن بشأن سد النهضة لنأخذ المسار الدبلوماسي حتى آخره فقط .

- نحتاج نحن وإثيوبيا التحرك بقوة لإنهاء المفاوضات بشأن سدالنهضة.

Comments: