رد فعل السوشيال ميديا على قضية التحرش الآخيرة 

06/07/2020

أهم قضية كانت "تريند" الفترة دي وشغلت الرأي العام وبرامج التلفزيون والسوشيال ميديا هي قضية تحرش شاب الجامعة الأمريكية بعدد كبير من البنات، وبسبب التريند ده بدأت بنات كتير تتكلم عن حوادث تحرش حصلت لها.

وفي كل مرة بتثار فيها قضية كبيرة عن التحرش بتبدأ الستات يشجعوا بعض ويقوا بعض إنهم ياخدوا رد فعل وعشان كده بدأت الفنانات والأنفلوسرز يكتبوا لمساعدة الستات اللي عانوا من التحرش أو يطلعوا في فيديوهات يتكلموا فيها عن حالات تحرش حصلت لهم كنوع من المساندة ليهم.

من أول المشاهير اللي دعموا القضية كانت رضوى الشربيني، طلعت في فيديو وطالبت فيه البنات المتضررة من متحرش الجامعة الأمريكية إنهم يقدموا بلاغ فيه، وبعدها قالت لهم إن اللي هتخاف هي هتروح معاها.

كتبت رانيا يوسف "ثريد" على الأكونت الرسمي بتاعها على تويتر إنها اتعرضت للتحرش، وبتواجه التحرش يوميا على منصات التواصل الاجتماعي ، وبعدها فضحت المتحرشين اللي بعتولها رسايل للتحرش بيها، ونشرت الصور مع هاشتاج "افضحي متحرش"، وهددت المتحرشين إنها هتقدم فيهم بلاغات لمباحث الإنترنت.

ده غير اللي كتبته هند صبري على الأكونت الرسمي بتاعها على تويتر وقالت إن كل ستات العالم تقريبا اتعرضوا للتحرش إلا عدد قليل منهم محظوظ وعبرت عن فخرها بالجيل ده من البنات اللي بيكسروا حاجز الصمت.

وبرضه ظهرت سارة عبد الرحمن في فيديو على انستجرام واتكلمت عن إنها اتعرضت للتحرش كتير أوي وأعلنت إنها مع الستات اللي تم التحرش بيهم، وبعدها تم التحرش بيها في كومينت من الأشخاص اللي كانوا بتفرجوا عليها لايف.

وكان للرجالة برضه من الفنانين والمشاهير رأي يدعم قضية المرأة وحقها زي مصطفى درويش اللي طلع في فيديو وقال إنه متبرع بالمحامين بتوعه عشان يساعدوا ويدعموا الستات اللي اتعرضوا للتحرش من متحرش الجامعة الأمريكية وطالب الستات مايسكتوش على التحرش بيهم ولو ماعندهمش محامي هو متكفل بيها.

وكتب عمرو سلامة على الأكونت الشخصي بتاعه بوست فيما معناه عدم اللوم على ضحية التحرش بأس شكل وعشان لبسها خصوصا.

وده برضه اللي اتكلم فيه باسم يوسف في الفيديو اللي طلع بيه على انستجرام وناقش فيه ليه ماينفعش يتم مقارنة الستات بالجمادات زي العربيات والحلوى المغلفة والبطيخة وناقش كمان ليه ماينفعش يتم التبرير للمتحرش بلبس الست.


ولكن كان فيه جهات تانية معارضة وأشخاص وفنانين ليهم أراء تانية على السوشيال ميديا، منهم بعض الشيوخ وهو عبد الله رشدي اللي قال إن لبس الست هو مبرر للتحرش وقال إنه مش السبب ولكنه مبرر من ضمن المبررات.

وكتبت يامين رئيس على الأكونت الرسمى بتاعها على تويتر وسألت متابعينها "لسه متخيلين إن المناقشات على السوشيال ميديا مفيدة؟" ، وحط صورة بعدها وكتبت عليها "كابشن" وأنا واقفة اتفرج من بعيد، ولكن بعد كده عملت "كوت ريتويت" لتويت للدعم القانوني ضد التحرش وقالت إن الانتصارات الحقيقة هي وجود قوانين.

وصورت هنا الزاهد في ستوري انستجرام عندها مجموعة شباب وكتبت "متحريشن بيخبوا وشهم وبيجروا لما صورتهم"

وصورت الممثلة "مايان السيد" فيديو بتحكي فيه عن تجارب التحرش اللي واجهتها من زملاء ليها، وطالبت إنها عايزة تمشي في الشارع في أمان وتفتح تليفونها في أمان وعايزة تشتغل مع رجالة في أمان.

Comments: