ملخص قصة اعتداء مواطن كويتي بالضرب على الشاب المصري

26/07/2020

انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي بيعتدي فيه مواطن كويتي بالضرب على شاب مصرى شغال "كاشير" في واحدة من جمعيات الكويت وهي جمعية "صباح الأحمد".

وسبب الفيديو حالة من الغضب والاستياء على مواقع التواصل الاجتماعي خصوصا إن المواطن الكويتي ضرب "وليد" الشاب المصري 3 مرات على وشه، وفيه أكتر من حد اتدخل عشان يمنع المواطن الكويتي منهم ست كانت واقفه جنبه حاولت تمنعه، واتدخل بعد كده أفراد أمن وعملاء.

وبعدها أعلن رئيس جمعية "صباح الأحمد" استقالته من منصبه اعتراضاً على معاملة الوافدين بالطريقة دي وضياع حقوق الوافدين العاملين في الجمعية لما بيتم الاعتداء عليهم أو إهانتهم من مواطنين كوتين بسبب الضغوط القبلية اللي بيمارسها المواطنين ضد ضحايا الاعتداءات والضغط عليهم للتنازل عن البلاغات الرسمية.

وانتشر الفيديو وهو مرفق بيه تسجيل لرئيس الجمعية " ناصر ذعار العتيبى" وقال فيه إن دي مش أول مرة تحصل حاجة زي كده، وكان وليد بيشتكي له وبيقوله إنه بيتهان، وهو كان بيصبره، لكن المرة دي هو بيشجعه مايتنازلش ولو الراجل مجنون يروح يتعالج مايمدش إيده ولو متعصب كلنا متعصبين ودي مش حجة عشان حد يضرب.

وبعد كده تواصلت السفيرة نبيلة مكرم عبدالشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج مع السفير هشام عسران قنصل عام مصر بالكويت لمتابعة موقف الشاب المصري، وقال السفير هشام عسران إن  تم القبض على المواطن المعتدي والقضية اتسجلت جنحةوهيتم متابعة القضية.

وقال إن الجهات المعنية بالكويت تواصلت مع الشاب المصري "وليد" اللي تم الاعتداء عليه، وأكد إن الحادث فردي ولا يمثل متانة العلاقات بين الشعب المصري والكويتي، وصرح باستقرار مئات الآلاف من العمالة المصرية في الكويت.





 

Comments: