الوجه الآخر للشعر الأحمر: 3 مخاطر صحية بيواجهوها

05/11/2020

العالم كله فيه حوالى من 1% لـ 2% من البشر شعرهم أحمر، الأبحاث أظهرت إن الأشخاص اللي شعرهم أحمر وجودهم نادر جدا في العالم وده بيكون بسبب وجود طفرة في جين اسمه "MC1R" وهو اللي بيسبب تغيير لون الشعر للأحمر، والصبغة الموجودة في الشعر الأحمر اسمها "فيوميلانين"، ولكن الـ"ريد هيرز" فيه في حاجات مشتركة بينهم تاني غير لون شعرهم، ويمكن هي حالتهم الصحية.

موقع "live science" قال إن أصحاب الشعر الأحمر اللي كلنا بنحسدهم على اختلافهم وجمالهم الطبيعي صحتهم بتبقى معرضة لـ 3 حالات صحية خطرة أكتر بسبب التغير الجيني اللي بيخلي شعرهم أحمر، والـ 5 حالات هما:

1- أسنانهم بتبقى حساسة أكتر وعرضه للألم:

فيه دراسة حديثة بتقول إن سنانهم بتبقى أكتر حساسية لآلم الأسنان وأقل حساسية للتخدير الموضعي، وفيه دراسة تانية اتعملت في 2004 بتقول إن الـ"ريد هيرز" بيتطلبوا تخدير أكتر، ولقوا كمان إنهم أكتر عرضة للإحساس ببرودة أو سخونة الأشياء على سنانهم، وده لإن جين الـ "MC1R" المسبب في تغيير لون الشعر للأحمر هو من العيلة المشاركة في إدراك الآلم، وبسبب ده فالأبحاث لقيت إنهم بيبقوا خايفين أكتر من زيارة عيادة دكتور السنان، واحتمال تجنبهم للعناية بسنانهم أكتر مرتين.

2- خطر الإصابة بمرض "الباركنسون":

في دراسة اتعملت سنة 2009 قالت إن 130 ألف شخص تم متابعتهم لمدة 16 سنة من أصحاب الشعر الفاتح وكانوا أكتر عرضة للإصابة بمرض الباركنسون "وهو اضطراب في الجهاز العصبي" بالمقارنة بالناس اللي شعرهم لونه أسود، ولكن بالتحديد أصحاب الشعر الأحمر عرضة للإصابة بيه بنسبة الضعف مقارنة باللي شعرهم أسود.

3- الوحمات:

فيه دراسة اتعملت سنة 2012 لقيت إن الأطفال اللي بيعانوا من وحمات ولادة نادرة اسمها "نيفي" كانوا أكتر عرضة للإصابة بطفرة الـ "MC1R" اللي بتسبب لون الشعر الأحمر بالمقارنة بالأطفال اللي ماعندهمش وحمات.

وحمات "نيفي" هي الوحمات البني أو السودا اللي بتغطي أكتر من 80% من الجسم، وقالت باحثة اسمها "فيرونيكا كينسلر" من مستشفى " جريت أورموند ستريت" في لندن إن لو كان عندك حد في عيلتك لون شعره أحمر، فمش لازم تقلق عليه لإن التغييرات في جين الشعر الأحمر واردة ومنتشرة ومفيش أي داعي للقلق من المخاطر دي.

أصحاب الشعر الأحمر فعلا حلوين وفيهم جمال بيشد، خصوصا إنهم نادرين جدا ويمكن إحنا بنبقى بنحسدهم وبنحاول نقلدهم بطرق مختلفة زي الحنة والصبغة وغيره، ولكن في النهاية التغيير الجيني بيخليهم معرضين للخطر في صحتهم أكتر، وفي الأخر طبعا نتمنى نبطل نحقد عليهم ونحسدهم ونعرف إن كل واحد له جماله الخاص بيه.

Comments: