صفات الشخص اللي بيحب يعيش دور الضحية.. وإزاي ممكن يأثر علي حياتك سلبيًا

17/12/2020

أكيد قابلت في وقت ما في حياتك شخص قرر يؤذيك بعد كده طلع في الأخر وعاش دور الضحية وإن هو المتضرر، أو بمعنى تاني قلب الترابيزة عليك وعاش دور الضحية عشان يكسب تعاطف الأشخاص اللي حواليه في حين إن هو الشخص المؤذي أو الغلطان.

ويمكن الشخص اللي بيحب يلعب دور الضحية مش بيعمل كده بس عشان يكسب تعاطف اللي حواليه وبيعمل كده لأسباب كتير زي إنه عايز يبرر إساءة تعامله مع الناس أو عايز يشد الانتباه أو هي دي أصلا طريقة تعامله مع المواقف، وبالرغن من إنه كان ممكن يغيير الظروف اللي خليته يبقى الضحية حتى لو من وجهة نظره لكنه ماغيرهاش، بس الأشخاص اللي بيحبوا يلعبوا دور الضحية بيحبوا يمسكوا في أي فرصة يطلعوا فيها ضحايا قدام الناس ونفسهم.

لو عايز تعرف صفات الشخص اللي بيحب يلعب دور الضحية عشان تبعد عنه من الأول، فموقع "health psychology consultancy" قال صفات الشخص ده وهو:

1- بيميلوا إنهم يتلاعبوا بالناس أو للإساءة للناس لفظيًا أو جسديا، ولكنهم بعد كده بيحبوا يطلعوا الشخص المغلوب على أمره، ضحية الإساءة.

2- بيأثروا أو بيتحكموا في مشاعر اللي حواليهم عشان يثيروا تعاطفهم ويقدمولهم الدعم 

3- بيشكلوا صداقات أو علاقات قوية مع الأشخاص اللي عندهم مشاكل ثقة في النفس أو عدم احترام للذات وبيسيئوا تعاملهم عشان يقنعوا نفسهم والعالم كلهم بوضعهم المؤسف.

4- بيميلوا لتجنب تحمل المسؤولية اللي في حياتهم، وبدل من تحمل المسؤولية بيرموا اللوم على ناس تانية على سوء معاملتهم أو لظروفهم الصعبة.

5- بيفكروا ويتكلموا كتير عن إن اللي حواليهم بيستغلوهم وبيستغلوا طيبتهم.

طيب لو عرفت شخص فيه الصفات دي وهو في حياتك، أهم حاجة تبقى بتحافظ على نفسك من السلبيات اللي ممكن تنعكس عليك في أي وقت، عشان كده خلينا نقولك الحاجات اللي لازم تخلي بالك منها وهي:

1- الأشخاص اللي بيحبوا يلعبوا دور الضحية بيحبوا يعتمدوا على صحابهم أو زملاء عملهم عشان يكسبوا دعم وتعاطف وبيستنزفوهم، ومابيقدروش فعلا استجابتك أو تعاطفك ولا جهودك بعد كده.

2- ممكن في أي وقت تلاقي نفسك حاسس إنك غضبان منهم، خصوصا بعد ما تدرك إنك مخدوع عشان اديتهم تعاطف لما كان المفروض تروح للضحية الحقيقية اللي أساءوا معاملتها.

3- بيعرفوا يستخلصوا من كل شخص طريقته في الرعاية والحماية، عشان يتلاعبوا بيه أو يشوفوا هيأذوه إزاي.

4- وفي بعض الأوقات بياخدوا إجراءات متطرفة عشان يشدوا انتباه اللي حواليهم، زي إنهم يبعتوا لنفسهم رسايل كره كأنها جايه من حد تاني، أو يحكوا مواقف مذيفة عن ناس ضايقتهم.
 

لو هنروح للجوانب الإيجابية اللي ممكن تطلع بيها من الشخصية اللي بتحب تعيش دور الضحية فمش هنلاقي صفات كتير تقدر تستفاد منها ولكن فيه طريقتين ممكن تستفاد بيهم من الشخصية دي:

1- ممكن يخلوك تحس بقيمتك وأهميتك، لإنهم بيبقوا معتقدين إنهم مش قادرين على رعاية نفسهم ولا احتياجاتهم وبالتالي هيحتاجوا لدعمك دايما.

2- دايما بيبذلوا مجهود عشان يكونوا جديرين بالثقة بتاعتك وبيبذلوا أقصى مجهود عندهم عشان يلتزموا بوعودهم أو عشان يكملوا أي حاجة مطلوبة منهم.

إزاي تعرف إنك بتلعب دور الضحية، أو إيه المواقف اللي ممكن تبقى طالع فيها إنت الشخص ده وهما:

1- لما تبرر إنك أذيت شخص أو كنت عدواني معاه عشان بس هو يستحق ده

2- لما بترفض تتحمل مسؤولية سعادتك أو بؤسك لإنك شايف أو مبرراتك هي إن العالم سئ أو إنك مش عارف تبقى واثق في حد

3- لما بتدور على علاقات تدخلها يبقى الشخص بيسئ معاملتك فيها عشان تحس إنك غلبان 

4- الشكوى والضيق طول الوقت والإلحاح على الناس عشان يلبوا طلباتك 

5- لما تستخدم باستمرار كلمة "إنت الشخص الوحيد اللي تقدر تساعدني"

6- بتروح دايما إنك عايز تنتقم من الشخص اللي ضايقك زي تدمير حياته أو ممتلكاته أو اتهامه بشئ مش حقيقي عشان تحسسه بالمسؤولية

7- القلق من فكرة إن حياتك مش هيبقى فيها شئ إيجابي من غير دعم أو مساعدة من أشخاص تانية

بس عموما لو قابلت شخصية بتلعب دور الضحية وبتستفذك في البداية هتحس بالرضا عن نفسك لإنك بتلعب دور مهم أو بيسعد شخص ولكن بعد فترة هتبدأ تحس إنه طفل ماسك فيك، ولو قطعت علاقتك معاهم هيحسوا إنهم ضحية وهتستمر الدورة دي، بس خليك فاكر إنهم بيحبوا يقلبوا الترابيزة لصالحهم عن طريق إنهم بيحبوا يكسبوا تعاطف الناس، بس اللي ممكن تعمله لو إنت قريب من شخص بالصفات دي إنك تساعده على التغييرزي مثلا إنك تطلب منهم إنهم يعيدوا تفكير في الموقف أو يعيد تفكير في دوره ومواقفه.

Comments: