بعثة مصرية في السعودية للتنقيب عن آثار لرمسيس الثالث

13/06/2021

حساب "مشاريع السعودية" على تويتر، وهو حساب مختص بالترويج للمشاريع والتنمية في المملكة، نشر إن هيئة التراث بتستعد للتنقيب عن آثار مصرية في شمال السعودية، وعصرها بيرجع لعهد رمسيس التالت.

وفي السياق ده، قال عالم المصريات د. زاهي حواس في برنامج "صالة التحرير" على قناة صدى البلد، إن وجود رمسيس الثالث في السعودية مش شيء محتمل، لا هو مؤكد وتم العثور عليه من 3 سنين، وبيأكد إن كان في علاقات تجارية بين مصر والجزيرة العربية من 3 آلاف سنة تقريبا

وأضاف حواس، وإنه من المحتمل يكون في حفريات لملوك تانيين في الجزيرة العربية، وإن رمسيس كان بيرسل بعثات عشان يجيبوا النحاس من بلد مجاور، وده كان مكتوب على بردية من عهده، والبلد المجاور دي ممكن تبقى هي السعودية.

وأضاف حواس، إن المصريين القدماء كان ليهم علاقات تجارية مع دول عربية تانية زي فلسطين وسوريا والعراق، وإن أي بعثة تجارية كانت بتروح، كانوا بيسيبوا جسم الملك في المكان ده، البعثة اللي راحت السعودية في عهد رمسيس التالت، سابت اسمه في  خرطوش وسابوها في المكان ده.

من المفترض إن يتم إرسال بعثة مصرية لأول مرة بالتعاون مع وزارة الآثار للتنقيب عن الآثار المصرية في السعودية، وهتبدأ شغلها في نوفمبر الجاي وهيدربوا الآثاريين السعوديين.

Comments: